30% حصة “تطوير منتجات الحلال” السعودية في الشركة الجديدة

0


أضفت شركة برازيل فودز (بي.آر.إف.) البرازيلية للمنتجات الغذائية طابعا رسميا على مشروع مشترك مع شركة تطوير منتجات الحلال المملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة السعودي.

وقالت الشركة البرازيلية في بيان إن النية لإنشاء المشروع المشترك أعلنت في أكتوبر/ تشرين الأول 2022، مضيفة أن حصتها في الشركة الجديدة ستكون 70%، فيما ستمتلك شركة تطوير منتجات الحلال 30%.

يؤكد الإعلان الخاص بالمشروع المشترك على توجه “بي.آر.إف” للانتقال من دور المصدر البحت إلى دور المورد المحلي لمنتجات اللحوم في البلاد.

واستوردت السعودية 564,476 طنا من منتجات الدجاج البرازيلي في المتوسط سنويا في العقد المنتهي في عام 2022، وفقا للبيانات التي جمعتها غرفة التجارة العربية البرازيلية.

ومع ذلك، فقد اشترت العام الماضي كمية أقل بلغت 340 ألف طن، لتحتل المرتبة الرابعة بين أفضل وجهات الدجاج في البرازيل بعد الإمارات واليابان والصين.

وقالت “بي.آر.إف” إن الهدف الرئيسي من المشروع المشترك هو تطوير صناعة اللحوم الحلال في المنطقة.

ويأتي إضفاء الطابع الرسمي على المشروع المشترك بعد أيام من استحواذ الشركة السعودية للاستثمار الزراعي والإنتاج الحيواني (سالك)، وهي شركة مملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة السعودي أيضا، على حصة قدرها 10.7% في “بي.آر.إف” من خلال طرح أسهم إضافية في إطار هدف السعودية طويل الأجل لتأمين الأمن الغذائي للمملكة.

وفي إطار المشروع المشترك، قالت “بي.آر.إف” إنها ستنشئ “مقرا للأعمال الحلال، ومركزا للابتكار في الأطعمة الحلال، ومركزا للتميز” في موقع لم يحدد بعد.

ولم توضح المبلغ الذي يعتزم المشروع المشترك استثماره في هذا النشاط.

وصدرت “بي.آر.إف” منتجاتها للشرق الأوسط على مدى أكثر من 50 عاما. وبدءا من عام 2009، أنشأت شبكة توزيع خاصة بها في السعودية حيث استحوذت أيضا على وحدة لمعالجة الأغذية قبل ثلاث سنوات.



Source link

Leave A Reply

Your email address will not be published.