كأول جهة من نوعها بالشرق الأوسط.. وادي صفار يحصد شهادة الفئة الذهبية

0


حققت جهود شركة الدرعية بالتعاون مع فريق عمل مشروع وادي صفار في مجال التنمية المستدامة وجودة الحياة، نجاحاً باهراً في حصول المخطط الرئيسي لمشروع وادي صفار على شهادة الفئة الذهبية المسبقة، كأول جهة من نوعها في منطقة الشرق الأوسط يتم منحها هذه الشهادة، وذلك لاستراتيجية المشروع في التركيز على معايير الاستدامة في تخطيط وتصميم وتنفيذ المخطط الرئيسي لوادي صفار الواقع في الرياض.

وأوضحت شركة الدرعية أن الحصول على الشهادة الذهبية جاء نتيجة التزام المخطط الرئيسي لوادي صفار بخلق تجربة معيشية راقية ومستدامة، تعتمد على تعزيز البيئة الطبيعية، وتوفير مرافق متنوعة للراحة والخدمات والترفيه، إضافة إلى إعادة تأهيل والحفاظ على الجمال الطبيعي للوادي، مدعومة بالركائز الرئيسية الثلاث: التوازن البيئي، الهوية الاجتماعية والثقافية، والازدهار.

مدخل وادي صفار

مدخل وادي صفار

استدامة ومرونة

من جانبه، أفاد الرئيس التنفيذي لمجموعة شركة الدرعية، جيري انزيريلو، بأن المخطط الرئيسي لوادي صفار يستحق شهادة سايتس الذهبية SITES Gold كأول جهة من نوعها في الشرق الأوسط، وهذا الإنجاز يضع مشروعات الشركة بشكل مباشر جنبًا إلى جنب مع أكثر المشاريع تطوراً وابتكارًا في جميع أنحاء العالم”.

وأضاف انزيريلو أن الشهادة تمثل إنجازاً جديداً نظير التزام شركة الدرعية بأن يصبح وادي صفار وجهة رئيسية تجذب السكان والزوار الذين يشاركوننا طموحنا لمستقبل أكثر استدامة ومرونة، وبتحقيق هذه الشهادة؛ فإن فريق العمل في مشروع وادي صفار وفريق الاستدامة البيئية في شركة الدرعية برهنا على مدى التزامنا الصارم والمشترك بهذه المبادئ والمعايير المهمة.

ويمثل حصول وادي صفار على الفئة الذهبية المسبقة “SITES Gold Precertification” شهادة جديدة للوادي كأحد المواقع الطبيعية الرئيسية في المملكة، ويضعه جنباً إلى جنب مع قائمة من المشاريع الكبرى في جميع أنحاء العالم، كما تبرز الجائزة مدى الالتزام بمبادئ الاستدامة، التي تعتبر جزءا لا يتجزأ من المخطط الرئيسي لوادي صفار.

من المشروع

من المشروع

تحسين صحة الإنسان

وقال بيتر تمبلتون الرئيس والمدير التنفيذي لـمجلس المباني الخضراء الأميركي ومنظمة GBCI لدى شركة الدرعية، إن المناظر الطبيعية ليست مجرد ميزات إضافية جميلة، ولكنها أنظمة حية تعمل كبنية تحتية طبيعية لدعم المجتمع والعالم.

وتابع أنه بتحقيق التعاون بين الدرعية و سايتس “SITES”؛ يمكن بناء المستقبل الذي يطمح إليه الجميع، وذلك من خلال الأساليب التي تم اعتمادها، ويتم العمل على تعزيزها بهدف المحافظة على الأرض، لحماية المجتمع من الكوارث، وتحسين صحة الإنسان، والجميع يتطلع لرؤية وادي صفار بعد اكتمال المشروع، في ظل المعايير المعتمدة من SITES”.

وعبر المدير الإقليمي للعمليات في دار الهندسة للتصميم والاستشارات الفنية والمستشار الرئيسي في مشروعات تنسيق الحدائق والمساحات العامة والمناظر الطبيعية بالمشروع المهندس داني عون، عن الفخر بدعمهم مجموعة شركة الدرعية برؤيتها المستقبلية الواعدة لتأهيل وتطوير الدرعية، العاصمة الثقافية والتاريخية القديمة للمملكة العربية السعودية، لتصبح وجهة مستقبلية واعدة ومستدامة ورائدة على مستوى العالم، في ظل موقعها بقلب تراث المملكة الفريد وتاريخها العريق”.

وتٌعد مبادرة الاستدامة واحدة من التصنيفات المعروفة في مجال تعزيز جهود التنمية المستدامة، وتدير المنظمة شهادة الأعمال الخضراء Green Business Certification Inc. (GBCI) في الولايات المتحدة الأمريكية، المتخصصة في تقييم معايير الاستدامة بمشروعات المناظر الطبيعية “Landscaping”، بناءً على أساليب وطرق التخطيط والتصميم والبناء والإدارة.

وادي صفار

وادي صفار



Source link

Leave A Reply

Your email address will not be published.