أخبار الرياضة

مونديال قطر قد يكون الأخير

6fe21a30 fb64 4bdf aa16


اعترف النجم البلجيكي كيفن دي بروين بأن كأس العالم 2022 لكرة القدم المقررة في قطر بين 20 نوفمبر و18 ديسمبر المقبلين، قد تكون الأخيرة في مسيرته، مؤكدا أنه يتطلع إلى أن يراه أطفاله يتنافس على أعلى مستوى.

ولا يزال النجم البلجيكي الدولي يشعر بحالة من الارتياح قبل كأس العالم، وقد سجل لمانشستر سيتي هدف الفوز 1 – صفر في شباك ليستر سيتي يوم السبت، ضمن منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز.

وستسافر أسرة دي بروين إلى قطر لحضور منافسات كأس العالم، حيث سيتنافس المنتخب البلجيكي ضمن المجموعة السادسة مع منتخبات كندا والمغرب وكرواتيا.

وكان دي بروين “31 عاما” قد شارك مع المنتخب البلجيكي في كأس العالم 2018 التي أقيمت في روسيا وقد حقق الفريق خلالها المركز الثالث، كما شارك في مونديال 2014 بالبرازيل، عندما وصلت بلجيكا إلى دور الثمانية، لكنه يدرك أن النسخة المقبلة قد تكون الأخيرة بالنسبة له.

وقال دي بروين: أسرتي ستذهب لحضور منافسات دور المجموعات. أنا بالطبع في الـ 31 عاما من عمري، ولا أعرف ماذا سيحدث خلال أربعة أعوام. هذه هي المرة الأولى التي سيتمكن فيها أطفالي من حضور كأس العالم.

وأضاف في التصريحات التي نشرتها وكالة الأنباء البريطانية “بي إيه ميديا”: هذا هو سبب قدومهم. سيكون حدثا مميزا، لا أود أن يفوتهم. هم في أعمار ستة وأربعة أعوام وعامين. الطفلان الكبيران منهم يتابعان كرة القدم إلى حد ما، لكن الطفلة لا تفعل هذا بعد، لكن يمكنها الذهاب والاستمتاع بالشمس واللعب في حوض السباحة.

وأضاف دي بروين: أشعر بالحماس. ستكون هذه هي المشاركة الثالثة، والمشاركة دائما ما تشكل أمرا مميزا. هذه الفعاليات هائلة لأنها تحظى بمتابعة الجميع.



اقرأ على الموقع الرسمي

السابق
بوتين يستضيف قمة بين زعيمي أرمينيا وأذربيجان
التالي
أرباح “الصناعات الكهربائية” تقفز 133% إلى 23.6 مليون ريال في الربع الثالث

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.