أخبار العالم

لن نصدر مرسوماً رسمياً بإنهاء التعبئة

f2b13a06 52cb 43d5 a347


أعلن الكرملين الثلاثاء أن روسيا لا تحتاج إلى إصدار مرسوم رئاسي للإعلان رسمياً عن الانتهاء من تعبئة جزئية لجنود الاحتياط للقتال في أوكرانيا، ولن يتم إصدار أي مرسوم في هذا الشأن.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف للصحافيين إنه “ليست هناك حاجة لإصدار مرسوم”، وفق رويترز.

كما أضاف أن “إدارة الشؤون القانونية بالرئاسة استكملت إجراءاتها… التعبئة الجزئية اكتملت. البرقيات ذات الصلة أرسلت من وزارة الدفاع إلى مكاتب التجنيد العسكرية لإنهاء إرسال أوامر الاستدعاء”.

“شمل عدداً معيناً”

وتم فرض سرية على الجزء المتعلق بعدد الأفراد الذين سيشملهم الاستدعاء ضمن مرسوم بوتين الخاص بالتعبئة، مما يزيد المخاوف من إمكانية استئناف عملية التعبئة.

غير أن بيسكوف قال إن هذا غير صحيح، موضحاً أن المرسوم “شمل عدداً معيناً: ما يصل إلى 300 ألف شخص. وبناء عليه تم تنفيذ هذا المرسوم”.

ولدى سؤاله عما إذا كان المرسوم الأصلي لا يزال ساري المفعول، أجاب: “لا”.

فيما كشف وزير الدفاع سيرغي شويغو أنه تم بالفعل نشر 87 ألف جندي في منطقة الصراع من بين الجنود الذين تم استدعاؤهم.

أول استدعاء

يذكر أن الرئيس فلاديمير بوتين كان أعلن في 21 سبتمبر عن أول استدعاء لقوات الاحتياط منذ الحرب العالمية الثانية.

وأدى الإعلان إلى فرار جماعي لمن هم في سن التجنيد، حيث توجه مئات الآلاف إلى دول من بينها جورجيا وأرمينيا وقازاخستان، بينما اعتقلت السلطات أكثر من 2000 شخص في احتجاجات مناهضة لعملية التعبئة.

وكانت روسيا قد قالت بالفعل إنها استدعت قوات الاحتياط التي تحتاجها وقوامها 300 ألف جندي في نحو شهر، ولم تعد بحاجة إلى استدعاء المزيد.

إلا أن رفض الكرملين إصدار مرسوم رسمي بإنهاء التعبئة قد يزيد من مخاوف الروس من إمكانية استئنافها. وقال بوتين الاثنين إنه سيتشاور مع خبراء قانونيين لمعرفة ما إذا كان من الضروري إصدار مرسوم رئاسي جديد.



اقرأ على الموقع الرسمي

السابق
ناقلات النفط الروسية التي سيتم تحميلها قبل 5 ديسمبر لن تخضع لسقف الأسعار
التالي
بالنسبة لأميركا.. ميسي أهم من بيليه

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.