أخبار العالم

صددنا هجوماً بمسيّرة في البحر الأسود

1f3febbc 4c29 4a7b 990c


يبدو أن القوات الأوكرانية بدأت بدورها تنتهج وسيلة “الطائرات المسيّرة الانتحارية”.

فقد أفاد حاكم سيفاستوبول، ميخائيل رازفوجايف، الذي عينته موسكو، أن البحرية الروسية صدت صباح السبت هجوما بمسيّرة في خليج سيفاستوبول، مقر أسطول البحر الأسود التابع لموسكو في شبه جزيرة القرم.

لم تستهدف أي منشأة

وقال في تعليق على تليغرام إن “سفنا تابعة لأسطول البحر الأسود صدت مسيّرة في خليج سيفاستوبول، قبل أن تتمكن من استهداف أي منشأة في المدينة”. وأكد أن “الوضع تحت السيطرة”، بحسب ما أفادت فرانس برس.

بارجة روسية في البحر الأسود (أ ف ب)

بارجة روسية في البحر الأسود (أ ف ب)

القوارب توقفت

فيما أشار مسؤولون محليون إلى أن العبارات والقوارب توقفت مؤقتا عن عبور خليج سيفاستوبول، وهي أكبر مدينة في شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا عام 2014.

وفي وقت سابق هذا الأسبوع، أفاد رازفوجايف أن مسيّرة هاجمت محطة للطاقة الحرارية قرب سيفاستوبول.

كما تعرّض الأسطول الروسي المتمركز في ميناء المدينة إلى هجوم بمسيّرة في يوليو الماضي.

البحر الأسود (iStock)

البحر الأسود (iStock)

يشار إلى أن تلك المحاولات لاستهداف شبه الجزيرة، تأتي فيما تضغط القوات الأوكرانية على الروس، عبر شنّها هجومًا مضادًا في الجنوب، وشمال شرق البلاد منذ الشهر الماضي.

وقد تمكن الجيش الروسي بالفعل خلال الفترة الماضية من تحقيق بعض التقدم في عدة بلدات جنوباً وشرقاً، ما دفع موسكو إلى تغيير تكتيكها وخططها على ما يبدو، عبر استهداف المحطات الكهربائية والبنى التحتية في كافة الأراضي الأوكرانية.



اقرأ على الموقع الرسمي

السابق
الاتفاق مع صندوق النقد يعزز فرص التمويل لمصر
التالي
حاسب خارق يتوقع الفائز بالمونديال.. ميسي أم رونالدو؟

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.