شاهد قائد فاغنر يغادر روستوف الروسية.. ويحيي سكانها

0


بعد الاتفاق على إنهاء التمرد ومغادرة قائد فاغنر الأراضي الروسية، أظهرت مقاطع فيديو قائد فاغنر يفغيني بريغوجين، مساء السبت، يغادر المقر العسكري في روستوف الروسية، كما أظهرته مقاطع أخرى يتجول في شوارع المدينة ويحيي سكانها.

انسحاب قوات فاغنر

فبعد إعلان الكرملين أنه سيتم إسقاط الدعوى الجنائية المقامة ضد بريغوجين ومغادرته الأراضي الروسية إلى بيلاروسيا، بدأ مقاتلو فاغنر، السبت، انسحابهم من مقر القيادة العسكرية في مدينة روستوف التي سيطروا عليها أمس مع بدء التمرد ضد الجيش الروسي.

كما أظهرت مقاطع فيديو قوات فاغنر بدأت في الانسحاب من المدينة المجاورة لأوكرانيا بشكل كامل، في أعقاب التوصل إلى اتفاق للتهدئة بوساطة من رئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشينكو.

بدء رفع الإجراءات الأمنية

بالتزامن، أعلن حاكم منطقة ليبيتسك الواقعة جنوبي موسكو بدء رفع الإجراءات الأمنية التي اتّخذها في وقت سابق السبت، بعد أن أمر قائد مجموعة فاغنر يفغيني بريغوجين مقاتليه بوقف زحفهم نحو موسكو والعودة إلى معسكراتهم.


وقال إيغور أرتامونوف عبر تطبيق تلغرام، بحسب فرانس برس: “بدأ رفع القيود المفروضة اليوم. في الأمد القريب، سنسمح بعودة الحركة في طرق المنطقة”.

قافلة من 5 آلاف مقاتل

وكانت قافلة مكونة من نحو خمسة آلاف رجل مدجج بالسلاح في طريقها إلى العاصمة موسكو، بعد أن تمكنت من الاستيلاء على منطقة روستوف في جنوب روسيا.

وكان بريغوجين أكّد أن عناصره استولوا “من دون أيّ طلقة رصاص” على القيادة العامة العسكرية في روستوف وأنّهم يسيطرون على مواقع عسكرية عدة.


والسبت، أعلنت سلطات ليبيتسك أنّ مقاتلين من المجموعة المسلحة دخلوا هذه المنطقة الواقعة على بُعد حوالى 400 كيلومتر جنوب موسكو، وهو ما كان يوحي بتقدمّ هؤلاء المتمرّدين نحو العاصمة الروسية.

“سيغادر إلى بيلاروسيا”

ومنذ إعلان التمرّد مساء الجمعة، رُصدت قوات فاغنر في ثلاث مناطق روسية هي روستوف وفورونيج وليبيتسك، قبل الإعلان عن قوافل باتجاه العاصمة موسكو.

يشار إلى أن الكرملين أعلن مساء السبت أن قائد مجموعة فاغنر، سيغادر إلى بيلاروسيا وأن الدعوى الجنائية المرفوعة ضدّه سيتم إسقاطها، مؤكدا أن السلطات لن تلاحق عناصر المجموعة الذين شاركوا في التمرد المسلح.




Source link

Leave A Reply

Your email address will not be published.