منوعات

دينا حايك بعد إصابتها بالسرطان: أهلي هم الداعم الأساسي

27042e6c 0097 4bd8 8745


في أكتوبر الفائت أعلنت الفنانة اللبنانية دينا حايك إصابتها بسرطان الثدي.

وفي أحدث لقاء مع برنامج On Stage قالت إنها تعيش الآن مع أسرتها وتعود لأجواء الطفولة، مؤكدة أنها “هذا يعطيني طاقة إيجابية”، فالأهل هم الداعم الأساسي في الحياة، وفق مواقع مختصة بأخبار الفن والمشاهير.

كما كشفت أنها في البداية لم تخبر أفراد عائلتها عن مرضها خوفاً عليهم، وأن أول شخص أخبرته بذلك هي صديقة لها.

تساقط شعرها

إلى ذلك أردفت أن شعرها بدأ بالتساقط، لافتة إلى أنها حزنت كثيراً في البداية عندما كانت تصففه وتراه يقع بشكل كبير فأصبحت لا تريد تصفيفه، لكنها لفتت إلى أنها تقبلت الآن هذه المرحلة، وإذا سقط كل شعرها ستستعين بشعر مستعار.

وعن سبب عدم كشفها عن مرضها لمحبيها، أوضحت أنها لم تكن في حالة نفسية جيدة لتظهر للجمهور، فكانت تذهب للأطباء ولا تعرف ما إن كانت ستخضع لعملية أم علاج كيماوي أولاً، مضيفة أنها تعلم أن جمهورها يحبها ولا تريدهم أن يحزنوا بسببها.

كما مضت قائلة إنها أرادت عند ظهورها وحديثها عن الموضوع أن توجه رسالة، لذا ظهرت في شهر التوعية بمرض سرطان الثدي وقررت مشاركة الجمهور بقصتها.

أما عن تفاصيل يومها فأوضحت أنها تكثر من تناول الخضراوات وهناك طعام لا بد أن تتناوله، مضيفة: “والدتي تجعلني أشرب عصير الرمان لأنه يزيد المناعة”.

قبل 6 أشهر

يذكر أن الفنانة كانت أعلنت إصابتها بسرطان الثدي من الدرجة الثالثة، واكتشفت المرض قبل 6 أشهر وكان هذا سبب غيابها عن جمهورها.

ودينا حايك تبلغ 40 عاماً، واسمها الحقيقي كوليت بوجرجس، اشتهرت في العالم العربي بصوتها القوي، وقدمت أغاني حققت نجاحاً كبيراً من بينها: “سحر الغرام”، “ليه هنضيع”، “كتبتلك”، “تعا لقلبي”، “عم دوب”، “أم الدنيا مصر” وغيرها.



اقرأ على الموقع الرسمي

السابق
اللوشن المقشّر.. أحد أبرز أسرار النضارة في استعماله
التالي
احذروا كثرة الاستحمام.. هذا ما سيحصل لبشرتك!

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.