أخبار العالم

بايدن ورئيس إسرائيل يناقشان التهديد النووي الإيراني

647eb86f acfb 4aba b952


قال الرئيس الإسرائيلي إسحق هرتزوج في تصريحات قبل قليل من اجتماع ثنائي مع الرئيس الأميركي جو بايدن، في البيت الأبيض، اليوم الأربعاء، إنه يعتزم مناقشة قضايا إيران، بما في ذلك التهديد النووي الذي تمثله.

واتهم هرتزوج الإيرانيين بتزويد روسيا بأسلحة تُستخدم في قتل الأوكرانيين.

الرئيس الإسرائيلي إسحق هرتزوج (أرشيفية- رويترز)

الرئيس الإسرائيلي إسحق هرتزوج (أرشيفية- رويترز)

هذا وأعلن وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة ما زالت تبعث برسائل لبلاده بشأن التوصل لاتفاق نووي.

ونقلت قناة “العالم” عن عبد اللهيان قوله “إلا أننا لا نتخلى عن خطوطنا الحمراء”.

وأضاف عبد اللهيان أن بلاده ترفض “مزاعم” أوروبا باستخدام روسيا مسيّرات إيرانية، وطالب أوكرانيا بتقديم أدلتها إلى طهران.

ويواجه الرئيس الأميركي بايدن دعوات متزايدة من النشطاء الإيرانيين وحتى ولي عهد الشاه السابق لدعم تغيير النظام بشكل علني في إيران، حيث يواجه الحكام في البلاد موجة من الاحتجاجات الضخمة.

الرئيس جو بايدن (أ ب)

الرئيس جو بايدن (أ ب)

لكنّ بايدن ومساعديه غير مستعدين للذهاب إلى هذا الحد. وبدلاً من ذلك ترسم الإدارة مسارًا وسطيًا وهو طريق دعم المحتجين الإيرانيين ومساعدتهم من خلال تخفيف وفرض بعض العقوبات، لكنه لا يرقى إلى مستوى حملة ضغط شاملة لعزل الحكومة الإيرانية أو التخلي عن المحادثات النووية مع الحكومة الإيرانية أو حتى إسقاط النظام، وفقًا لستة مسؤولين أميركيين مطلعين على القضية أبلغوا موقع “بوليتكو”.

ومن جانبها، أكدت الولايات المتحدة، الثلاثاء، على التزامها بأمن إسرائيل ومنع إيران من الحصول على سلاح نووي.

وقالت الخارجية الأميركية في بيان، إن واشنطن أكدت أيضاً خلال اجتماع للمجموعة السياسية العسكرية الأميركية-الإسرائيلية المشتركة، دعمها “لقدرات إسرائيل على مواجهة أي تهديد حالي ومستقبلي”.

وأضافت الخارجية الأميركية أن الجانبين ركزا خلال الاجتماع على التعاون ضد “التهديدات الإيرانية النووية والإقليمية”.



اقرأ على الموقع الرسمي

السابق
نستهدف زيادة التبادل التجاري مع مصر إلى 27 مليار دولار سنويا
التالي
سويسرا لن تطلق اسم فيدرر على أحد شوارع مدينة بازل

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.