مال وأعمال

الوليد بن طلال و”المملكة القابضة”.. ثاني أكبر المساهمين في تويتر بعد ماسك

40debb9a 668e 45da a449


أعلن الأمير الوليد بن طلال، إنهاء تحويل حصته وحصة شركة “المملكة القابضة” في أسهم تويتر الحالية بقيمة 7 مليارات ريال أو 1.89 مليار دولار إلى شركة تويتر الخاصة الجديدة، ليكونا بذلك ثاني أكبر المساهمين في الشركة بعد إيلون ماسك.

وبعد إعلان ماسك نيته شراء منصة التواصل الاجتماعي الشهيرة، أعرب رئيس شركة “المملكة القابضة” عن ثقته في دفع وتعظيم ماسك إمكانات تويتر الكبيرة، مشيراً إلى التواصل معه ووصفه بـ”الصديق الجديد”.

وقال الأمير الوليد بن طلال في تغريدة نشرها في مايو الماضي، إنه سيحتفظ بحصته البالغة نحو 1.9 مليار دولار في تويتر وينضم لرحلة تويتر “المثيرة”.

أتى ذلك بعد أن خرجت أخيراً صفقة تويتر إلى النور عقب مخاض طويل وعسير، حيث تم إتمام الصفقة ليحقق ماسك حلمه بالاستحواذ على المنصة وتحويلها إلى مكان يدعم حرية التعبير حسب قوله، معناً أن “الطائر بات حراً”.



اقرأ على الموقع الرسمي

السابق
“اعتداء عنيف” على زوج بيلوسي.. بعد اقتحام منزلهما
التالي
أول لقاء مباشر بين ميلوني وقادة الاتحاد الأوروبي

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.