أخبار العالم

الموقف في العالم يتجه نحو السيناريو الأسوأ

8ff04b70 b8de 4f14 9c61


شدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على أن الغرب يلعب لعبة “خطيرة ودموية وقذرة” بشأن أوكرانيا، لكن الولايات المتحدة وحلفاءها سيتعين عليهم عاجلاً أم آجلاً إجراء محادثات مع موسكو.

وأضاف بوتين متحدثاً إلى منتدى فالداي للحوار الخميس أن “الغرب أعماه الاستعمار ويحاول ابتلاع بقية العالم”، وفق رويترز.

“أمام البشرية طريقان”

كما حذر الغرب قائلاً: “من يبذر الريح يحصد زوبعة”، فيما أكد أن “الموقف في العالم يتجه نحو السيناريو الأسوأ”.

ولفت أيضاً إلى أن العالم يمر بنقطة تحول تاريخية هي الأخطر والأهم منذ الحرب العالمية الثانية.

كذلك أردف أن “الأزمة تطال الجميع الآن وليس هناك أي أوهام.. أمام البشرية طريقان، إما المضي قدماً نحو الانهيار أو العمل على نظام جديد معاً.

سلاح لتحجيم خصومه

واتهم بوتين الغرب باستخدام العقوبات الاقتصادية “والثورات الملونة” سلاحاً لتحجيم خصومه لأنه لا يستطيع التنافس بشكل عادل مع القوة الاقتصادية والسياسية المتنامية لآسيا.

كما اعتبر أن الدول الغربية “تخلت عن أعراف” الشؤون الدولية من أجل الحفاظ على هيمنتها.

آلاف العقوبات القاسية

يذكر أنه منذ انطلاق العملية العسكرية الروسية على الأراضي الأوكرانية في 24 فبراير الفائت، فرضت الدول الغربية، وفي مقدمتها الولايات المتحدة، آلاف العقوبات القاسية على روسيا، طالت كافة القطاعات الاقتصادية والتجارية، فضلاً عن السياسيين والنواب والوزراء، بالإضافة إلى العديد من الأثرياء الروس الداعمين للكرملين.

وحجزت الولايات المتحدة ما يقارب 600 مليون دولار تحتفظ بها السلطات الروسية في البنوك الأميركية، ما صعّب عليها لأول مرة تسديد ديونها الدولية.

إلى ذلك، جُمدت أصول البنك المركزي، لمنعه من استخدام احتياطيه من النقد الأجنبي والبالغ 630 مليار دولار، وعُزلت البنوك الرئيسة عن نظام المراسلة المالية الدولي “سويفت”.



اقرأ على الموقع الرسمي

السابق
توقعات بتجاوز قطاع الطاقة النظيفة تريليوني دولار بحلول 2030
التالي
تغريم كلوب مدرب ليفربول بسبب “مانشستر سيتي”

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.