أخبار العالم

الغرب حول أوكرانيا إلى مختبر للأسلحة الحديثة

09af016c d167 4c75 ac2e


مع مواصلة الدول الغربية وفي مقدمتها الولايات المتحدة، تقديم الدعم العسكري للقوات الأوكرانية، من أجل صد القوات الروسية، أكدت وزارة الخارجية الروسية أن الغرب يختبر الأسلحة الحديثة على الأراضي الأوكرانية.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة ماريا زاخاروفا، خلال مؤتمر صحافي اليوم الخميس، إن “الغرب حول الأراضي الأوكرانية إلى مختبر للأسلحة الحديثة”.

كما دعت الدول الغربية إلى التأثير على كييف من أجل التخلي عن مغامرة استخدام القنبلة القذرة.

إلى ذلك، اعتبرت أن الغرب يسعى لجمع أموال من أجل دعم أوكرانيا عبر مصادرة الأرصدة الروسية المجمدة في الخارج.

الابتزاز النووي

أما عن احتمال اندلاع مواجهة نووية، فاتهمت الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي بالسعي إلى بدء مواجهة نووية في العالم.

ورأت أن كييف قد تستخدم الابتزاز النووي للحصول على المزيد والمزيد من المساعدات المالية والعسكرية من الغرب.

القنبلة القذرة- نووي (تعبيرية من آيستوك)

القنبلة القذرة- نووي (تعبيرية من آيستوك)

“أوامر واشنطن”

من جهته، اتهم الكرملين السلطات الأوكرانية بالانسحاب من محادثات السلام في مارس الماضي “بناء على أوامر” واشنطن.

وزعم ديميتري بيسكوف، المتحدث باسم الرئاسة اليوم الخميس، أن “نص الاتفاق بين البلدين كان جاهزًا، لكن الجانب الأوكراني اختفى فجأة، ليعلن لاحقا أنه لم يعد يرغب في مواصلة المفاوضات” .

كما أردف أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اعتبر في حينه أن “هذا الرفض للاتفاق جاء بشكل واضح بناء على أوامر من واشنطن”.

يذكر أن العملية العسكرية التي أطلقتها موسكو على الأراضي الأوكرانية طوت شهرها الثامن، دون أن تلوح في الأفق أي بوادر للحل بل على العكس.

فقد استؤنف التصعيد العسكري لا سيما في الجنوب والشرق الأوكراني بين الطرفين.

فيما كثفت الدول الغربية دعمها العسكري لكييف، بعد أن فرضت ولا تزال آلاف العقوبات على روسيا طالت مختلف القطاعات، كما جمدت الملايين من الأرصدة الروسية في الخارج.



اقرأ على الموقع الرسمي

السابق
خلل جديد في تسلا.. استدعاء 24 ألف سيارة في أميركا
التالي
مختصون يحددون واقع ومستقبل صناعة السينما السعودية

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.