مال وأعمال

أكوا باور تدخل إندونيسيا بمشروعين للطاقة الشمسية الكهروضوئية بـ 105 ملايين دولار

fcbf3594 5693 40c2 a22e


أعلنت شركة أكوا باور عن دخولها الأسواق الإندونيسية لأول مرة من خلال تطوير مشروعين للطاقة الشمسية الكهروضوئية العائمة، بإجمالي استثمارات 105 ملايين دولار.

وبحسب بيان لشركة أكوا باور، فإنها أبرمت اتفاقاً مع شركة بي تي بيروسان ليستريك نيجارا -بيرسيرو أو “بي إل إن”، وهي شركة الكهرباء الوحيدة المملوكة للدولة في إندونيسيا، والتي تستهدف بحسب الخطة الوطنية العامة للطاقة التي اعتمدتها الحكومة الإندونيسية إنتاج 23% من احتياجات الدولة من الطاقة المتجددة بحلول العام 2025.

وتصل القدرة الإنتاجية لمشروع “ساجولنغ” للطاقة الشمسية الكهروضوئية العائمة” إلى 60 ميغاواط، بينما تقدّر إنتاجية مشروع “سينغكاراك” العائمة بـ50 ميغاواط.

وتبلغ حصة شركة “أكوا باور” من المشروعين نسبة 49%، بينما تمتلك النسبة المتبقية شركة “إندونيسيا باور” التابعة لشركة “بي إل إن”.

وتمثل هذه المشاريع أول دخول لشركة أكوا باور إلى إندونيسيا، بالإضافة إلى كونها تمثل باكورة مشاريع الطاقة الشمسية الكهروضوئية العائمة للشركة في محفظتها.

وتتحكم شركة “بي إل إن”، الشريك الأول في هذه المشاريع، في تشغيل ما يقرب من 69% من قدرات توليد الطاقة في إندونيسيا، وتعتبر المشتري الوحيد للكهرباء التي تنتجها محطات توليد الطاقة المستقلة في الدولة، بما في ذلك الكهرباء المولدة من مصادر الطاقة المتجددة.

ومنذ نهاية عام 2021، تتحكم شركة “بي إل إن” في أكثر من 64.5 غيغاواط من قدرات التوليد في إندونيسيا. وستقوم الشركتان “أكوا باور” و”بي إل إن” بوضع اللمسات الأخيرة على اتفاقيات شراء الطاقة لهذه المشاريع، بالتزامن مع بدء مراحل البناء لكلا المشروعين.

يذكر أن مشروعي ساغولينغ وسينغكاراك يعتبران ثاني وثالث مشاريع شركة “أكوا باور” في منطقة جنوب شرق آسيا، بعد تدشين محطة فينه هاو 6 للطاقة في فيتنام، وهو مشروع تبلغ قدرته الإنتاجية 50 ميغاواط.



اقرأ على الموقع الرسمي

السابق
أرامكو تتعاون مع IBM الأميركية لإنشاء مركز عالمي للابتكار الرقمي
التالي
“اللاجئون يغزوننا”.. وزيرة بريطانية تثير زوبعة

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.